في سبيل إنشاء ممرّات داخليّة في القرية النموذجيّة، يعرض السوق التراثيّ الأعمال الحرفيّة، من الزجاج المصبوب إلى الفخّاريّات، بالإضافة إلى النول والسجّاد الشرقيّ

وسيصبح بإمكان الناس الجلوس في المقهى البلديّ، حيث يحلو الحديث حول القهوة التركيّة وفنجان الشاي 

: السوق التراثيّ